آخر تحديث بتاريخ الاثنين 05/12/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

نتنياهو: وخطاباته المتكررة!

اثنين, 05/10/2015
وقف رئيس العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو مجدداً مساء الخميس 1/10/2015 مخاطباً العالم في نيويورك على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، وقفة المحذر والمذعور من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الخمس دائمة العضوية بالإضافة لألمانيا، وكانت نبرته توحي بالاستياء معتمداً على التاريخ المزور في كل المحافل، واستطرد بالتهديد المباشر لكل من يحاول تدمير الدولة الغاصبة.

واشنطن وموسكو: حرب اللوائح وجه جديد للصراع الأميركي الروسي

اثنين, 21/09/2015
شكّل إعلان البيت الأبيض عن نية الولايات المتحدة إلغاء القمة الثنائية بين الرئيس الأميركي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين التي كان من المقرر عقدها في العاصمة الروسية موسكو الشهر القادم، فاصلاً جديداً من التوتر في العلاقات بين البلدين.

نوافذ...واشنطن.. «الحماقة المرافقة لسياستها »

اثنين, 14/09/2015
تعمل الولايات المتحدة الأميركية جاهدةً لتشكيل ما يسمى الخطط البديلة والكفيلة للوقوف بوجه التطورات والمتغيرات، والتي تعتبر روسيا بطلتها بامتياز، ومع الاعتقاد السائد بقيادتها المطلقة للعالم، ومع الآليات التي تستخدمها للأهداف ذاتها، تبقى بعيدة كل البعد عن الواقع، وربما هناك أمر أو تدبير خبيث لجرّها لشنّ الحروب الكولونيالية، والتغاضي التام عن صور التوابيت للجنود الأميرك

المكان الطبيعي والعادل لبوش وبلير المحكمة الجنائية الدولية

أربعاء, 09/09/2015
toni pler.jpg
إن الصراع الجاري في المنطقة صراع بين الإمبريالية الأميركية واليهودية العالمية من جهة، وأهل الأرض والوطن والمقدسات والثروات النفطية والمائية من جهة أخرى.ويجسد هذا الصراع تصادم المصالح بين أهداف ومصالح الإمبريالية والصهيونية وأهل البلاد الأصليين وأصحابها الشرعيين.

العالم الضرير والطفل الغريق!

أربعاء, 09/09/2015
استحوذت صورة الطفل السوري إيلان عبدالله، وهو ملقى على شواطئ تركيا غريقاً، على الكثير من المشاهدة، واعتبرت بالصادمة، والتي هزّت العالم، ولكن إلى هذه اللحظة لم يتحفنا المختصون بدرجة الهزّة، والتي يمكن أن نعّول عليها فيما يخص بإحساس المجتمع الدولي الضرير، المتعامي عن الآلام والعذابات التي تصيب المنطقة العربية، والتي يبدو أنها في اندياح مستمر.

روسيا والعين الحمراء

ثلاثاء, 01/09/2015
عُرفت روسيا – مابعد- الاتحاد السوفييتي، بتوازن علاقاتها مع الجميع، وذلك بعد المراهنة الأميركية بأن الروس لن يستطيعوا أن يكونوا بديلاً حقيقياً ونداً قوياً يقف في وجه المطامع الأميركية بالهيمنة والسيطرة على العالم، فالروس جاؤوا من بعيد كما يقولون. موسكو اليوم أصبحت موئلاً حقيقياً للطامحين بالتخلص من الهيمنة والسيطرة الصهيو- أميركية للعالم.

(إسرائيل).. ثمّة تعديل لإستراتيجيتها!

اثنين, 24/08/2015
قامت دولة الكيان الصهيوني في فلسطين لأهداف عدّة, وأبرز هذه الأهداف, منع التواصل والاتصال بين المشرق والمغرب العربي, ومن خلال هذا الهدف تنطلق كل الخطط الخبيثة لتثبيت الاحتلال من خلال زرع بذور الفتنة بين الأخوة وتعميقها, الأمر الذي يضمن ديمومة الاحتلال وتمدده, وتقديم خدمة طويلة الأجل للتدخلات الغربية.

روسيا.. مبادئ لا مصالح

اثنين, 17/08/2015
أكثر فأكثر تثبت روسيا أنها دولة تعتمد المبادئ في أولوياتها في علاقاتها مع المحيط الأوروبي ومع العدو الكلاسيكي الأميركي، فهي تملك رؤية حقيقية في اجتذاب الكثير من دول العالم حول موقفها من الغطرسة الأميركية الأحادية، فموسكو تحالفت مع ثلاثة أرباع العالم في فترة قصيرة جداً، وهذه ظاهرة تحسب لها لجهة نجاحاتها المتكررة في تسجيل النقاط المهمة لجهة تفويت الفرصة على واشنطن بخص

هل تستطيع السلطة الفلسطينية محاسبة (إسرائيل)؟

اثنين, 10/08/2015
منذ بداية الكيان الصهيوني وحتى اللحظة، لم يتخل عن عقيدته بالقتل الجماعي لأبناء الشعب العربي الفلسطيني... وبات مستعداً لارتكاب المجزرة تلو الأخرى، ولا يعير للزمان والمكان أي اهتمام، في سبيل بقاء الكيان الغاصب في أفضل حالاته، خدمة للمشروع الإمبريالي الغربي الأعمى..

أردوغان.. وصخرة سيزيف

اثنين, 03/08/2015
لم يعد لرجب طيب أردوغان من الهيبة والسمعة والثقة التي ترافقه أينما توجه داخل البلاد، من مساحة تذكر، فهذا القافز من رئيس الوزراء لرئاسة البلاد والعباد، ما عاد ذلك الملهم، ولا بالمخلص (بتشديد اللام)، للشعب التركي المخدوع..

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
كلما بدأ الحديث عن "النص البديل"، حضرت في الذهن مباشرة عبارة "الطاقة البديلة" التي تزين واجهات محلات الكهرباء بكثرة في هذه المرحلة بسبب الشحّ الكبير في التيار!.
كاريكاتير
عداد الزوار