آخر تحديث بتاريخ الاثنين 31/11/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

معهد ومضات للفنون التشكيلية يختتم دورته الثانية للأطفال

ثلاثاء, 01/11/2011
jarmana3.jpg
اختتم معهد ومضات للفنون التشكيلية الدورة الثانية للأطفال الخاصة بتعليم الرسم والنحت، وذلك من خلال حفل عرض فيه الطلاب المشاركون في الدورة مشاريع تخرجهم، وتم تكريم المتفوقين بحضور حشد من الأهالي والمهتمين بالفن والثقافة، فنال الطلاب المتفوقون شهادات تقدير والمشاركون شهادات امتياز..

ديمة قندلفت تتسلم «مفتاح الموسم الجديد» من هشام شربتجي

ثلاثاء, 01/11/2011
تشارك النجمة السورية ديمة قندلفت في مسلسل المفتاح من تأليف خالد خليفة، إخراج هشام شربتجي وإنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي.

بمشاركة أكثر من 190 فناناً تشكيلياً.. معرض الخريف السنوي يفتتح ربيع المبدعين السوريين في خان أسعد باشا

ثلاثاء, 01/11/2011
ازدحمت أروقة خان أسعد باشا العظم بتنويعة واسعة من أعمال التصوير والنحت والحفر مسجلة لوحة بانورامية من مدارس الفن التعبيرية والتجريدية التي نفذها أكثر من 190 فناناً وفنانة سورية، حيث ضمت هذه الأعمال آفاقاً رحبة للوحة التشكيلية المعاصرة قاربت في صياغتها مستويات إبداعية عالية عملت على تطوير المحترف السوري الحديث لجمهور بات متعطشاً لتذوق الفنون البصرية وفق أساليب شديدة

أخبار ثقافية وفنية

ثلاثاء, 01/11/2011
ديمة الجندي تكتشف أن حياتها لا تناسبها.. وتتجه للكتابة! أعربت الفنانة ديمة الجندي عن سعادتها بتجربتها الأولى مع المخرج هشام شربتجي في مسلسل «المفتاح» من تأليف خالد خليفة، وبطولة نخبة من نجوم الدراما في سورية، وإنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي.

ديمقراطية واستبداد!

ثلاثاء, 01/11/2011
zeid katreeb1.jpg
شخصياً، لا أستطيع أن أفهم حملات التشكيك بحق شخص لمجرد أنه اختلف قليلاً في الرأي عن «السرب» المندفع باتجاه محدّد دون أن ينظر يمنة أو يسرة، إلا على أنه نوع من الاستبداد المبطن الذي ينتظر السقاية والتربة المناسبة حتى ينمو ويصبح أشد عسفاً مما نتوقع!.

فاصلة... استعصاء بحجم معجزة!

ثلاثاء, 01/11/2011
omar.jpg
الجهات الأربع لم تعد منفذاً واضحاً للهدف، والسير باتجاهات اعتباطية يزداد كل يوم مع فرز التيارات المختلفة للبشر، والقلة منهم يحاول أن يبتعد عن السرب، إن وجد أساساً سرباً واضح الملامح، في الثقافة والإنسانية، في التواصل واليومي والتصادم الحسي، هنالك لوحات مختلفة التخبط، وشكل قاتم مشوش للحقيقة، ولا ينال الباحث عن جهة تستقطب ذاته والذوات التي تشبهه سوى غبار الأمل الذي يع

سلطة الأصل.. ومشكلة «الدخيل» في الثقافة! السومريون والبابليون سوريون وليسوا دخلاء!

ثلاثاء, 01/11/2011
تعود القصة إلى كتب المدرسة الثانوية عندما درسنا تحت باب ما يسمى «الشعوب الدخيلة على الوطن العربي» حضارات مهمة قدمها السوريون مثل السومريين والبابليين.. وكان النقاش حاداً في وقتها حول سبب اعتبار أصحاب الفضل في الحضارة الإنسانية دخلاء في مفهوم البعض؟.

مهرجان الفيلم العربي في برلين يُكرّم مارون بغدادي، برهان علوية، وعمر أميرلاي

ثلاثاء, 01/11/2011
ويتوقف عند محطة الفكاهة في السينما العربية 2 - 10 تشرين الثاني 2011

بضاعة شعرية في سوق سوداء..

ثلاثاء, 01/11/2011
alisafar.jpg
في عام 1994 زرت القاهرة للمرة الأولى، كانت الزيارة محمولة على بساط عرضٍ مسرحيٍ ولكنني كنت مهجوساً بالحصول على الكتب الشعرية للجيل الجديد من الشعراء المصريين الذين يذهبون نحو الحساسية الجديدة في كتاباتهم، وطبعاً عدت بحمولة كبيرةٍ من الكتب التي احتوت تجارب شعرية مهمة، ولعل الميزة الأهم فيما حصلت عليه من معرفة كانت تقول ومازالت: إن المؤشر الأهم لصحية الحالة الشعرية إنم

سياحة "سايحة"

ثلاثاء, 01/11/2011
odeimeh.jpg
صديقي العزيز... وأنا الآخر أيضاً لا أفهمه، ولا أفهم كيف يحمل كاميرته ويرتدي نظاراته السوداء، ويشتري بطاقة السفر لينطلق في رحلة سياحية، داخل البلد أو خارجه. يا أخي أين يذهب، وماذا يشاهد، وكيف يقضي الوقت» الذي من ذهب «كما يقال، هكذا تائهاً سائحاً بلا عمل.

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
فكرةُ أن للموت رائحة تشبه رائحة العشب المقصوص، تثير الذعر عند رواد الحدائق!.. فالعلماء الذين توصلوا إلى هذا الاكتشاف لم يدركوا أنهم يعبثون بجينات المخيلة وحموضها الأمينية وهم في ذلك إما شعراء أو مخرّبون!. لنتخيل أن الحدائق مرشومة بقيامات الموتى وأشلائهم بعد كل عمليات تقليم تقوم بها البلديات كنوع من وَهْم تجميل المدينة؟.
كاريكاتير
عداد الزوار