آخر تحديث بتاريخ الاثنين 18/07/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

احياءًلذكرى استشهاد الزعيم المؤسس احتفال حزبي حاشد في غزة الحزب والقيادة العامة يطلقان المرصد القومي في فلسطين ويشكلان لجنة تأسيسية له

اثنين, 25/07/2011
gaza.jpg
في احتفال حاشد وملفت إن لجهة المكان أو الزمان أو الكلمات، أحيت معتمدية فلسطين في الحزب السوري القومي الاجتماعي ذكرى استشهاد باعث النهضة أنطون سعاده، وذلك في قاعة «ستي ستار» على شاطئ قطاع غزة بحضور ممثلي الفصائل والقوى الفلسطينية وحشد من القوميين والمواطنين.

سعادة القائد والمعلم القدوة

اثنين, 25/07/2011
لقد تحالفت كل قوى القهر الظلامية على اغتيال أنطون سعادة الزعيم الثائر على الظلم والطغيان في الثامن من تموز عام 1949 ظناً منهم أنهم سيقضون باغتياله على عقيدته وحزبه، ولكنّ خيبتهم كانت مزلزلة لآمالهم عندما تحولت دماؤه في الرملة البيضاء إلى منارة تهدي كل الذين يحملون وجداناً قومياً إلى الطريق الذي يوصلهم إلى الخلاص من الويل الذي يمزق مجتمعهم.

ملاحظات حول مشروع قانون الأحزاب

اثنين, 25/07/2011
عرضت القيادة السياسية في الجمهورية العربية السورية مشروع قانون لتأسيس الأحزاب سعياً منها وراء إرادتها الجادة في التأسيس لحياة سياسية تقوم على التعددية الحزبية الملتزمة بقضايا الأمة والوصول إلى ديمقراطية وطنية تحقق الارتقاء بالمجتمع نحو قيم الحق والخير والجمال.

قضايا...إلغاء الأونروا والمسكوت عنه!!

اثنين, 25/07/2011
كثر في الآونة الأخيرة الحديث عن إلغاء وكالة الأونروا، سواء عبر مطالبات مباشرة، أو عبر تغيير اسمها، والحقيقة أن هذا الإلغاء ينطلق من أولوية ملحة في التسوية الأميركية- الصهيونية ترى أن لا أفق في «سلام» دون تصفية حق اللاجئين في العودة عبر الضغط لتحقيق خيار التوطين أو التعويض، مع الإصرار على رفض عودة اللاجئين إلى المناطق التي هجروا منها كما نص القرار 194، لأن في تلك الع

منفذية الأرجنتين تحيي ذكرى 8 تموز السفير السوري: مؤامرة استهداف سورية تأتي في نفس سياق مؤامرة اغتيال سعاده

اثنين, 25/07/2011
أقامت منفذية الأرجنتين في الحزب السوري القومي الاجتماعي ندوة بمناسبة ذكرى استشهاد باعث النهضة أنطون سعاده، شارك فيها السفير السوري في الأرجنتين الدكتور رياض سنيح، منفذ عام الأرجنتين في «القومي» أنطون كسبو وناظرة الإذاعة والإعلام في المنفذية الإعلامية تمارا للي، وحضرها نخبة من المثقفين والأدباء وحشد من أبناء الجالية السورية والقوميين.

المكان الذي اختاروه لتنفيذ الجريمة أرادوا منه قتل جميع الركاب مجموعة تخريبية تستهدف قطاراً متجهاً من حلب إلى دمشق يقل 480 راكباً

اثنين, 25/07/2011
train.jpg
استهدفت مجموعات تخريبية في السودة منطقة قزحيل قرب حمص قطاراً للركاب متوجهاً من حلب إلى دمشق يقل 500 شخص بينهم 480 راكباً والباقي طاقم عمل القطار حوالي الساعة الثالثة من فجر الأحد.

وفد فلسطيني في مركز الحزب الأولوية استعادة الوحدة الفلسطينية ووضع رؤية سياسية تستند إلى خيار المقاومة

أحد, 24/07/2011
عرض عميد شؤون فلسطين في الحزب السوري القومي الاجتماعي هملقارت عطايا الأوضاع على الساحة الفلسطينية خلال لقاء في مركز الحزب مع وفد قيادي من جبهة التحرير الفلسطينية برئاسة عضو المكتب السياسي عباس الجمعة وعضوية أبي جهاد علي وهشام مصطفى.

الهزيمة المقبلة

اثنين, 25/07/2011
s.jpg
الحديث عن «الهزيمة المقبلة» بدلاً عن «الحرب المقبلة» حديث عن حرب لا يعرف فيها الغالب من المغلوب قبل أن تقع وقبل أن تسكت المدافع ويزهو المنتصر بانتصاره ويجر الخاسر أذيال خسارته. ولكن الحديث عن الهزيمة المقبلة واضح أن المهزوم فيها معروف سلفاً.

الالتزام بسقف الوطن شرط المؤتمر الوطني للحوار

اثنين, 25/07/2011
syria_552.jpg
بداية لا نريد الدخول في قصة «إبريق الزيت»، ولكننا نسارع إلى القول بأنه لا يوجد وطن بلا تراث، وإن وجد هذا الوطن المتخيل فلا بد أن يكون وطناً قائماً في فراغ، وهنا تسقط القيمة الكبرى وهي الدستور الأخلاقي لمجموع القاطنين في هذا الوطن الافتراضي، ذلك أنه سيكون لكل قاطن قيمه الخاصة به، وإذا ما أراد هذا المجموع السكاني أن يرقى بعلاقاته الداخلية إلى مستوى المواطن وحق المواطن

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
أن تهرع إلى قبور الشعراء، فهذا يؤكد أن خطباً هائلاً ألمّ بالحياة!.
كاريكاتير
عداد الزوار