آخر تحديث بتاريخ الاثنين 21/11/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

كل مواطن خفير... الســوق أصــدق أخباراً من الصحف!

ثلاثاء, 10/10/2017

يقلب المواطن السوري بيت الشعر الشهير ليصبح على هذا النحو تندراً على أسعار السوق وتوفر المواد وإشاعات انخفاض الأسعار التي تتحدث بها وسائل الإعلام وتصريحات المسؤولين بينما ما يحدث على الأرض يقول غير ذلك تماماً.. السوق في واد والحديث عن الأسعار الرخيصة في واد مختلف تماماً، لكن الذي يحفظ المعادلة تماماً ولا يورط نفسه بأية تحليلات ولا انتظارات هو المواطن المدرك سلفاً أن القضية الاقتصادية تحتاج فترة طويلة من الشد والجذب والتباين في التصريحات حتى تستقر الأمور على نحو معقول.
يسمع المواطن الأخبار عن رخص أسعار الشاورما وان السندويشة التي كان يشتريها بخمسمئة ليرة سورية أصبحت اليوم بثلاثمئة!. يفرح من كل قلبه ويهرع إلى السوق كي يتسوق هذه المادة اللذيذة التي تشهد إقبالاً كبيراً من جميع فئات السوريين لكنه يفاجأ أن السندويشة المشار إليها هي عبارة عن لفافة صغيرة تشبه العينة التي لا تشبع جائعاً مهما كان صغيراً حتى لو كان طفلاً، وكأن الذكي الذي اخترع هذا السعر للسندويشة الشهية قام بقسمة السندويشة الكبيرة فقط ليصبح كل نصف بسعره الحقيقي مع دعاية وإعلانات تقول إن هبوط الأسعار بات حقيقة وليس إشاعة!.
يضحك السوري من كل قلبه وهو يقرأ على أبواب المطاعم كرتونة مكتوبة بخط عشوائي: عرض جنون!. والعرض هو أن ثلاث سندويشات شاورما بألف ليرة، لكن هذه السندويشات هي من فئة العينات التي تحدثنا عنها، وبالتالي لا مجال أمام المواطن سوى تذكر بيت الشعر الشهير عن أن السوق أصدق من كل الإشاعات والتخيلات والتوقعات أو التأملات.. فالسعر الحقيقي الذي لا مجال للشكل فيه هو عند البائع وليس في الصحف أو تصريحات المسؤولين الذين لا يبطلون عن التأكيد على أن الأسعار تنخفض وأن العروض كبيرة، لكن المواطن يفاجأ أيضاً أن الانخفاض المقصود متعلق بعدة مواطن ولا يصل إلى مئة ليرة بأسعار هذه المواد مجتمعة!. تلك مفارقة تدفع المواطن إلى التردد في كل مرة وعدم تصديق الإشاعة إلا بعد التشكيك والتأكد لأن "المكتوي بالحليب ينفخ على اللبن" كما يقول المثل المحلي!.
السوق بالنسبة لأسعار المبيع والشراء هو صاحب القول الفصل ولا مجال بالتالي للتنظير والتوقع أو التحليل الاقتصادي فالمواطن من الخبراء الاستراتيجيين في السوق العالمية وأسعار البورصات والعملات الصعبة، فرغم أن الجميع يؤكد انخفاض الدولار أمام الليرة السورية ولو بدرجات بسيطة لكن الأسعار لم تتبدل حتى اللحظة بالشكل المفترض بل إن استقرار الغلاء بات أمراً غريباً في ظل كل التطورات الإيجابية التي يتحدث عنها الجميع!.
حتى تحدث التبدلات الحقيقية في المولات ومراكز التسوق الكبيرة والصغيرة وفي الدكاكين والسوبرماركات، فإن المواطن لن يقول للفول فول إلا إذا "كان مكيولاً" أي موزوناً مجهزاً ومعروف القيمة والتكلفة بشكل لا يحتمل الالتباس!. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 771

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
انقطاع الانترنت يظهر في كل مرة، حجم الوحشة التي تعيشها البشرية، تلك الشبكة التي رُبطت في البداية بالغزو الثقافي والعولمة وسرقة المعلومات، تظهر اليوم مثل الأم الحنون التي تفتح ذراعيها دون مقابل من أجل استقبال الجميع بالأحضان والتربيت على أكتافهم وإهدائه
كاريكاتير
عداد الزوار