آخر تحديث بتاريخ الاثنين 14/02/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

كل مواطن خفير...المواطن يريد سلته بدون عنب!

ثلاثاء, 14/02/2017

العنوان مستوحى من أحد المواطنين الطريفين الذين ما إن أخبرناه أن المواطن يفترض به أن يكون خفيراً في كل ما يجري أمامه في الشارع ومكان العمل والحديقة والحافلة.. فما كان من الأخ المذكور إلا أن ابتسم بحزن ثم أردف: المواطن يريد سلته بدون عنب يا أخي!. فمن يرد على المواطن عملياً، وإذا ما دقّ الحماس أحدهم من أجل لعب دوره في الحياة العامة، فإن مشكلة لاشك بانتظاره ـ والكلام للسيد المواطن الطريف ـ فهو على الأغلب سيعلق بمشكلة مع السائق أو شرطي المرور أو البائع الغشاش أو المراهق وغير ذلك من الأشخاص الذين لن يقبلوا بتوجيه أية ملاحظة إليهم..
نعترف أن المواطن مسكين، لكن أضعف الإيمان يتطلب أن يلعب دوره في الحياة العامة والخاصة وفي جميع الأماكن، ذلك أن الحيادية والابتعاد عن مقاومة الخطأ من شأنه أن يزيد من انتشار الممارسات الخاطئة وزيادة التجاوزات على جميع الصعد، فلو أن المواطن ضحى ببعض الجهد وتحلى بالجرأة والصبر بعض الشيء لكان وصل إلى الكثير من النتائج المتعلقة بخدماته ومواده الاستهلاكية وغير ذلك من التفاصيل التي لا يمكن تأمينها إلا بالمتابعة وتقديم الشكاوى وعدم السكوت على كل شاردة وواردة لأن ذلك يعني انتشار الاستهتار من قبل أولئك القائمين على هذه الخدمة.. التفاعل في هذا المجال بين المواطن والمسؤول والمؤسسة أو صاحب الخدمة يبدو أمراً ضرورياً جداً لأن ذلك من شأنه بلورة الخدمة بشكل سليم حتى لو تطلب الأمور بعض الجهود والمتابعة الحثيثة في بداية الأمر!.
المواطن يريد سلته بدون عنب!. هذا القول الحيادي والرمادي يحمل في طياته الكثير من شجون المواطن الذي جرب الكثير من الخيارات ربما حتى توصل إلى هذه القناعة التي لا نقبلها بأي شكل من الأشكال لكن المعاناة التي تعرض لها بعض الأشخاص جعلت خيار الانطواء والحيادية إيثاراً للسلامة مفضلا بالنسبة لأغلب الناس الذين يعتقدون أنهم لن يقدروا على مقاومة الخطأ لأنها "عوجة" ولا يمكن تصحيح شيء لأن الجميع متروطون في الخطأ أو مستفيدون منه!.
في المقابل نستطيع أن نشير إلى الكثير من المواطنين الذين تمكنوا من تحصيل حقوقهم عبر الشكوى والمتابعة والصبر حتى لو اضطروا إلى زيارة المسؤول مرات كثيرة وحتى لو رفعوا العديد من الكتب وقاموا بالمراجعات اللازمة.. فالقضية التي لا يختلف عليها أحد هو أن الحق لا يمكن يضيع إذا كان وراءه مطالب حريص وعنيد ومصر على الوصول إليه مهما كانت الصعوبات!.
لنقلب القول السابق قليلاً لنقول: المواطن يريد سلته مع العنب ويريد من الناطور أن يقوم بواجبه على أكمل وجه.. لنضع الأمور في مكانها الطبيعي من الناحية القانونية والمنطقية ولنرَ أننا سنتمكن فعلاً من تحقيق الهدف مهما كانت الصعوبات لأن المعطيات المنطقية معنا ولا ينقصنا سوى أن نقرر ممارسة دور: المواطن الخفير!. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 757

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
للوهلة الأولى، يبدو مصطلح "الثقافة" إشكالياً، نظراً للتداخل الذي حدث بينه وبين مصطلح "التسالي" وكل عناوين المواضيع الخفيفة التي تُقدَّم مثل وجبات "الهوت دوغ" على بسطات الجرائد الصفراءالطامحة لسد الفراغ الذي أحدثه غياب الصحف الثقافية!.
كاريكاتير
عداد الزوار