آخر تحديث بتاريخ الاثنين 15/08/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

قرض من التسليف الشعبي، من أجل طبخة "الكوسا محشي"؟

اثنين, 04/01/2016

يتناقل السوريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعبر اللقاءات اليومية فيما بينهم النكات حول ارتفاع الأسعار، وكان النجم رقم واحد في هذه النكات الكوسا محشي، وذلك إثر ارتفاع هذه الثمرة الصيفية الشهية إلى معدلات قياسية وصلت إلى ألف ليرة سورية للكيلوغرام الواحد لأسباب لم تتضح حتى اليوم، في حين هرع بعض السوريين إلى تفسير تلك الحالة وتشبيهها بمذنب هالي الذي غزا المدار الأرضي منذ عدة سنوات أو مثل الصور التي وردت من المريخ لآلة التصوير الشهيرة التي هبطت على سطح الكوكب الأحمر وأرسلت الكثير من علامات الاستفهام التي تقول إن هناك احتمالات لوجود حياة على المريخ!.
الكوسا محشي يحتاج إلى قرض من التسليف الشعبي اليوم، على اعتبار أن الأكلة شعبية وبالتالي فإن المصارف العامة لابد أن تساهم في سد رمق المواطن المشتاق لهذه الأكلة السورية الأصيلة، لكن سعر الكيلو يعني نكبة بالنسبة لصاحب الأسرة الذي سيضطر إلى شراء ثلاثة كيلوغرامات من الكوسا ثم حفرهم وحشوهم وشراء اللحوم المناسبة لهم، وإذا ما حسبنا أن سعر كيلو اللحم البلدي وصل إلى ثلاثة آلاف وخمسمئة ليرة سورية فإن طبخة الكوسا محشي باتت أكلة الملوك دون شك، وحلّت بثقة مكان كل الأطعمة الأخرى حتى تلك التي تتسبب بمرض النقرس الشهير بمرض الملوك، فالكوسا اليوم تتربع على عرش الخضراوات وربما أزاحت كل الثمار والفواكه الشهيرة من المركز الأول لأن مبلغ الألف ليرة لم يصل إليه أي نوع من الثمار في السابق!.
قصة القرض قصة قديمة يحفظها السوري عن ظهر قلب، خاصة في المراحل الصعبة اقتصادياً أو ما يمكن وصفها بمراحل التقشف والتقتير، فالجمعيات التي ينشئها الموظف في الحارات وأماكن العمل تعتبر اختراعاً سورياً بامتياز، مثلها مثل القروض والأكلات التي يدفع السوري عمره ثمناً لها، ومثالها أيضاً أكلة "الهريسة" وهي غير أكلة الحلويات الشهيرة في منطقة النبك، حيث تشبه هذه الطبخة أكلة المليحي المعروفة في الجنوب السوري لأن عمادها الأساسي هو الحنطة وهي أكلة سورية طاعنة في القدم يعود تاريخها إلى ما قبل الميلاد بكثير.
الكوسا بألف ليرة للكيلو الواحد.. تلك أحجية صعبة التطبيق بالنسبة لعقل السوري الذي كان يحصد الكوسا من أراضي كفرسوسة بنص ليرة مع الباذنجان واليقطين والكرمب والبراصيا المعروفة بطبخة "الشلباطو" المعروفة شعبياً في تلك المنطقة..
يتساءل السوري وكله دهشة وعيون "مفنجرة": كنا في السابق نشكو من المازوت والتدفئة وتدني مستوى الدخل ونقول إن المستقبل أفضل.. فهل يعقل أن نحلم بأكلة "كوسا محشي" ونضطر إلى الاقتراض من التسليف الشعبي من أجل هذه الأكلة الشعبية.. يا لطيف!. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 726

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
أكثر من أسى يطلّ عبر معرض الكتاب في بيروت!. فالصور المنهمرة من الفيس بووك، تقول إن الكاتب السوري يظهر وكأنه يعيش في قارة أخرى، فهو يقف على الأطلال ليستذكر مدينة المعارض القديمة والاحتفاء بالكتب سنوياً في مكتبة الأسد ولاحقاً في المقر الجديد على طريق المطار!.
كاريكاتير
عداد الزوار