آخر تحديث بتاريخ الاثنين 31/11/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

في ذكراها الـ97.. دماء ميسلون ستزهر انتصاراً في فلسطين والجولان

ثلاثاء, 01/08/2017

 بمشاركــة عدد مــن ممثلي الأحــزاب وفعاليات ثقافيـــة وشعبيـــة منفذيـــة القنيــطرة تنظــم وقفـــة تضامنيـــة فــي مدينــة جرمانـا

معركة ميسلون أينما حل ذكراها تستحضر النبض الذي أشعل يقين السوريين بإرادة الانتصار على مدى السنوات الماضية، بعد أن أمضت عقوداً من الانتظار على بوابات الذاكرة، وهي تشرع نوافذها للحديث كلما لاحت في الأفق حكاية بطولة، أو ارتسمت على أغلفة الوطن بوادر ملحمة، بمناسبة مرور سبعة وتسعين عاماً على انتصار ميسلون نظمت منفذية القنيطرة وقفة تضامنية في مدينة جرمانا بمشاركة عدد من ممثلي الأحزاب وفعاليات ثقافية وشعبية.
نظمت هذه الوقفة تضامناً مع أهلنا في فلسطين والجولان ودعماً لصمود الشام وتضحيات الجيش السوري الباسل ورفضاً لقيام كيان الاحتلال الإعلان عن اجراء انتخابات لما تسمى المجالس المحلية في قرى الجولان السوري المحتل.
بدأت الوقفة بكلمة ألقتها ناظر الإذاعة والإعلام راوية ملقط بتحية سورية قومية اجتماعية مروية بدماء أبطال ميسلون التي أزهرت انتصارات في الجولان وفلسطين وفي كل بقعة من أرض سورية.
عضو المكتب السياسي منفذ عام القنيطرة محمود بكار ألقى كلمة أكد فيها بأن التاريخ سيسجل وقفات العز لشعبنا في سورية ولأن التاريخ لا يسجل الأقوال بل الأفعال والوقائع كما سجل دروس ميسلون للأجيال المتعاقبة فانه سيسجل غداً معارك اليوم ووقفات العز والشرف لهذا الشعب.
من جهة أخرى أكد بكار على أن يوسف العظمة سجل استشهاده ملحمةً قلَ نظيرها في التاريخ ومفادها أن الأوطان أغلى وأعز من أن تعطى للمحتل سلماً وبالمجان وأن ثمن الدفاع عن سيادة واستقلال سورية هو قطرات الدم المسفوك, وأضاف "في القدس يتعرض أبناء الشعب الفلسطيني لأبشع أنواع الارتباكات الجرمية في ظل صمت رسمي عربي وعالمي الا ان أبناء الشعب في فلسطين يسطرون أروع الملاحم في المقاومة والثبات ورفض اجراءات الاحتلال" .
وفي كلمة لحزب البعث العربي الاشتراكي ألقاها أبو علي جابر مسؤول التنمية في جرمانا ذكر فيها "أن هذه الصفحات التي كتبت بدماء زكية للجيش العربي السوري في معركة ميسلون بقيادة البطل يوسف العظمة والوقوف أمام الحملة الفرنسية معلنين للاستعمار الفرنسي مجسدين بذلك عنواناً لسورية ودرساً نضالياً بطولياً.
بدوره ياسين قسومة عضو الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أكد خلال الوقفة على وحدة المصير المشترك والترابط والتحالف في مواجهة الهجمة الصهيونية والمؤامرة الكونية التي تتعرض لها بلادنا والدول الداعمة لها لإضعاف سورية لأنها تقف دائماً لمساندة المقاومة منوهاً الى ما يحصل بحق الشعب الفلسطيني على مرأى الجميع محملاً المسؤولية للمجتمع الدولي .
من جهة أخرى أكد مصعب الحلبي عضو مجلس الشعب السابق على دور سورية المحوري والريادي في مقاومة هذه الهجمة الشرسة التي تتعرض لها سورية بفضل تضحيات أبنائها وتلاحمهم مع قيادتهم وجيشهم ثم وجه الحلبي تحية الى أبطال المقاومة في فلسطين والعراق الذين سطروا أبهى صور النضال والفداء وهم من انتصار الى انتصار أمام هذه الحرب الظالمة .
وبهذه الذكرى افتتح عميد الثقافة والفنون الجميلة نبيل السمان معرضاً تراثياً تضمن قطعاً من التراث والفلكلور الفلسطيني وذلك في مكتب منفذية القنيطرة.
كما كرم عميد الثقافة والفنون الجميلة الحاج موسى أحمد علي وذلك على جهوده المبذولة في الحفاظ على التراث الفلسطيني.
يذكر أن الحاج موسى أحمد علي من منطقة الحولة قضاء صفد قرية الذوق التحتاني قام بجمع التراث وحفظه على نفقته الخاصة رغم امكانياته المادية المتواضعة .
حضر الفعالية عميد الثقافة والفنون الجميلة نبيل السمان، المستشار ربيع زهر الدين، رئيس دائرة الجولان مدحت صالح، عضو قيادة منطقة جرمانا للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ياسين قسومة، حزب البعث العربي الاشتراكي أبو علي جابر، الرفيق أبو يزن سلامة حركة فتح، الرفيق أبو الرائد جبهة النضال، السيد مصعب الحلبي عضو مجلس الشعب السابق، أبو يامن الجبهة الشعبية القيادة العامة، حركة الاشتراكين العرب أمين فرع ريف دمشق ابراهيم الغزي. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 767

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
فكرةُ أن للموت رائحة تشبه رائحة العشب المقصوص، تثير الذعر عند رواد الحدائق!.. فالعلماء الذين توصلوا إلى هذا الاكتشاف لم يدركوا أنهم يعبثون بجينات المخيلة وحموضها الأمينية وهم في ذلك إما شعراء أو مخرّبون!. لنتخيل أن الحدائق مرشومة بقيامات الموتى وأشلائهم بعد كل عمليات تقليم تقوم بها البلديات كنوع من وَهْم تجميل المدينة؟.
كاريكاتير
عداد الزوار