آخر تحديث بتاريخ الاثنين 06/06/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

داعش بين الفشل الوظيفي والهزيمة الحاسمة

اثنين, 11/01/2016

من الملاحظ أن العلاقات الدولية والإقليمية في مختلف مناطق العالم وقاراته، لم تعد تحمل في خطوطها العريضة إلا ما كانت تحمله قبل عام (2011) إلى حد جعل الكثيرين يرون أن هذه السنوات الخمس هزّت العالم كله ووضعته أمام جدول عمل تتداخل مواضيعه وتفرض استقطابات وعمليات فرز تشبه الحروب العالمية... وإذا كانت الدول الصغيرة ذات التطور الاقتصادي والعلمي النسبي تضع خططاً لا تتعدى السنوات الخمس أو العشر، فإن الدول الكبرى وفي مقدمتها الولايات المتحدة قادرة على وضع خطط لعشرات السنين تتابع خلالها وترصد كل تطور وتغيير يؤثر على مصالحها وأهدافها... ومثلما كانت النازية أثناء الحرب العالمية الثانية تستقطب جدول العمل الدولي منذ عام 1939 حتى 1945، أصبحت الحرب على الشيوعية ومحاصرتها أهم جدول عمل انقسم فيه العالم إلى كتلتين وانغمس في حرب باردة بقيت تفرز مضاعفاتها ونتائجها خلال خمسين سنة... وفي عصر ما بعد هذه الحرب الباردة بدأ شعار الحرب على الإرهاب يفرض جدول عمله في عام (2001) بقيادة أميركية وجدت مصلحة استراتيجية فيه وفي توسيع دائرة انتشار هذه الحرب على الإرهاب الذي اتخذ صفة (إرهاب المتشددين الإسلاميين) بقيادة منظمة القاعدة وما تولده من مجموعات مشابهة...
وفي هذا المشهد العربي وتطوراته، يرى أحد أهم المختصين بالحركات الإسلامية المتطرفة (راجيب خان) في مقال نشره في موقع مجلة (أونز ريفيو) أن داعش "ربحت بعض المعارك لكنها ستخسر الحرب التي شنتها" لأن كتلة الدول الصادقة في تصديها للإرهاب التكفيري تتسع ويزداد تماسكها ضد هذا الإرهاب. ولذلك خسرت واشنطن جولة من الحرب التي سخرت لها داعش والقاعدة منذ أكثر من عشرين عاماً، وأصبح الطريق معبداً لمحاصرة الاستراتيجية الأميركية وإحباط قدرتها على إطالة الحرب على الإرهاب لعقود طويلة.. فالعالم لن يتحمل وجود أي فكر إرهابي تكفيري يعيد إنتاج القاعدة وداعش. ولا شك أن التخلص من وجود داعش عسكرياً سيكون المقدمة التي تشق الطريق نحو تصفية هذا الفكر على غرار ما حدث للنازية وما سوف يحدث حتماً للصهيونية في منطقتنا من السكان الأوروبيين وأن الناتج القومي الشامل لدول (منظمة مؤتمر التعاون الإسلامي) يبلغ الآن (7) تريليون دولار مقابل (16) تريليون في الولايات المتحدة و(9) تريليون في الصين و(19) تريليون في الاتحاد الأوروبي.. وتتعامل واشنطن مع هذه الأرقام لتجد أن أخطار انحسار الناتج القومي الشامل الأميركي بالمقارنة مع الكتل الدولية الأخرى ستزداد خلال العقود المقبلة، ولا بد من تفتيت قدرات المنافسين بل ولا بد من تفتيت دول أصحاب النفط العرب طالما أن أموال النفط قوة قابلة للتداول في أسواق التأثير الاقتصادي والسياسي... ويلاحظ المحللون من المختصين في التطورات التاريخية أن روسيا الاتحادية تلقت ضربة قاسية بانهيار الاتحاد السوفييتي عام (1991) لكنها تمكنت خلال أكثر من عشرين عاماً من استعادة جزء واسع من مكانتها ودورها وتعزيز دور الصين بفضل تحالفهما، في حين أن معظم الدول العربية وخصوصاً الغنية بالنفط منها، بدأت تنحسر قدراتها وتتفتت ثرواتها بعد حرب العراق ضد إيران وبعد حرب العراق ضد الكويت إلى أن انغمست في حروب أخرى مثل الحرب ضد اليمن والتدخل في سورية والعراق لصالح الاستراتيجية الأميركية. 

الكاتب : تحسين الحلبي / رقم العدد : 727

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
نقدياً، تمرضُ النصوص مثل البشر، فتُصاب بالفضيحة أو المراءاة والتواطؤ، ما يتطلب نقلها إلى غرف الإنعاش على جناح السرعة. النصوص تموت إذا نقصت فيها كميات الأوكسجين والحيوية والنُبل!.
كاريكاتير
عداد الزوار