آخر تحديث بتاريخ الاثنين 05/12/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

كتاب الأدب المقارن: المنهج والمنظور

أربعاء, 24/08/2011

يضم كتاب (الأدب المقارن: المنهج والمنظور) الصادر عن الهيئة العامة السورية للكتاب اثني عشر بحثاً تتناول مختلف قضايا الدراسة الأدبية ومشكلاتها من زوايا مقارنة وتمثل الدراسة حقلاً من التقصي للنظرية والتطبيق للادب المقارن في امريكا. ويمكن لهذه الدراسة التي حررها نيوتن ب.ستالكنخت هورست فرنز وترجمها وقدم لها الدكتور فؤاد عبد المطلب تقديم مساعدة كبيرة لدارس الأدب المقارن مهما كانت اهتماماته في إيجاد طريق منهجي له في هذا المجال الواسع للدراسة وما زال هذا الكتاب يعد من الكتب التقليدية التي يتم تناولها في أقسام الأدب المقارن في الجامعات الأمريكية. ومن وجهة نظر المترجم فإن الأدب المقارن لا يزال إلى حد ما من العلوم الجديدة التي يحاول ممارسوها محاولات حثيثة للتركيز على أهدافه وتعريفه وتحديد مداه ولا غنى لاي طالب يدرس هذا المجال عن مثل هذه الدراسات. وفي البحث الأول يتم تعريف الأدب المقارن ووظيفته وفق أبحاث هنري ريماك حيث يجمع الباحث فهرساً نموذجياً من الأعمال الأساسية في الأدب المقارن فيحتوي البحث أهم المطبوعات الصادرة بالإنكليزية والفرنسية والألمانية في حقل الأدب المقارن مع تعليقات قصيرة مفيدة تعرف تلك الأعمال. ويتركز البحث الثاني حول ما قدمه إدوارد د.سيبر في مجال تعريف المصطلحات حيث يتطرق البحث إلى دراسة بعض مشكلات المصطح التي يصادفها دارسو الأدب المقارن فمعاني المصطلحات تتبدل من فترة إلى أخرى ومن منطقة إلى أخرى حيث ينصح الباحث من يدرس في هذا المجال برؤية المصطلحات وفق الخلفيات التاريخية لها. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 556

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
كلما بدأ الحديث عن "النص البديل"، حضرت في الذهن مباشرة عبارة "الطاقة البديلة" التي تزين واجهات محلات الكهرباء بكثرة في هذه المرحلة بسبب الشحّ الكبير في التيار!.
كاريكاتير
عداد الزوار