آخر تحديث بتاريخ الاثنين 23/05/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

بيان صادر عن رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي بمناسبة انتصار حلب: إننا ملاقون أعظم انتصار لأعظـم صبـرٍ فــي التاريــخ

ثلاثاء, 13/12/2016

 إننا ملاقون أعظم انتصار لأعظـم صبـرٍ فــي التاريــخ

تزامناً مع الانتصارات المتلاحقة للجيش السوري في حلب الشرقية وقرب تحرير المدينة بشكل كامل، أصدر رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي الأمين جوزيف سويد البيان التالي:
وانتصرت حلب، انتصر قرار المقاومة وفعل المقاومة، لقد قررت حلب، كما كل سورية، الصمود والمقاومة والانتصار.. وانتصرت.
ظل شعبنا في حلب منزرعاً في أرضه مقدماً للعالم أبهى معاني التجذر والصمود وإرادة الحياة .. وانتصر.
لا يمكن أن نُطِل على إنجاز هذا النصر العظيم دون أن ننحني لجيشنا السوري البطل وحلفائه وفصائل المقاومة الشعبية، ودون أن ننحني بإكرامٍ وإجلالٍ لشهداء سورية الأبرار، أولئك الذين عاهدوا فصدقوا، ونادتهم الأرض فلبوا النداء، أولئك من جاهدوا للحق فأحسنوا، وقاوموا وقارعوا واستبسلوا وارتقوا أبطالاً كراماً جذورهم في رحم الأرض أمهم وهاماتهم قامات السنديان.
انتصرت حلب لأنها جزء لا يتجزأ من سورية الحيّة المقاومة، كما انتصرت كل المناطق التي سبقتها، وكما ستنتصر إدلب والرقة ودير الزور والحسكة، وكل بقعة من بقاع الوطن.
انتصرت حلب وانتصر السوريون جميعاً، ونالوا الشرف الخالد دوماً.
لقد حاول أعداؤنا إحباط كل تقدم نحو الانتصار فكان الفعل المدان باستهداف المشفى الميداني للجيش الروسي الحليف، والفعل المدان باستهداف بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين من المجموعات الإرهابية بقذائف وصواريخ حلف العدوان التركي، الصهيوني، السعودي، القطري، الأمريكي.
كما وحاول الأصيل مرةً أخرى بلفت النظر عن هذا الانتصار والتعبير عن استيائه لفشل أزلامه الصغار في إنجاز مشروعه التدميري في حلب فقام بفعل إرهابي إجرامي جديد، حيث قصف مطار المزة بصواريخ أرض أرض، ليتأكد المؤكد بذلك الترابط العضوي بين الصهيوني الرابض في أرضنا المحتلة في فلسطين والجولان، وبين العثماني الرابض بأرضنا المحتلة في لواء الاسكندرون، وبين أدواتهم الإرهابية.
ونحن نخوض اليوم معركة المصيرِ القومي ونُجابهُ أشرس عُدوانٍ عَرفَهُ تاريخُنا الحديث، سَنبقى راسخين في أرضنا مدافعين عنها رافعين راياتِها راياتِ العزِّ والكرامة، لقد اجتزنا مصاعب جمّة ولمَّا نزلْ في حومة الجهاد وإننا بلا شك بحكمة قائدنا القوميِّ الفذّ السيد الرئيس بشار الأسد وبصمود شعبنا العظيم وإنجازات جيشنا البطل وتضحيات شهدائِنا الأبرار سنسحَقُ العُدوان والإرهاب وسنلاقي قريباً أعظمَ انتصار.
المجدُ لأرضِنا الطهور
المجدُ لشهدائِنا الأبرار طليعة انتصاراتِنا الكبرى
المجدُ والإكبار لأبطالِ الجيش العربي السوري صُناعِ النصر، حماةُ الديار
المجدُ لسورية
دُمتم للحق والجهاد ولتحي سورية
رئيس الحزب الأمين جوزيف سويد 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 752

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
كل مرة نبدأ فيها الكتابة عن الحرب، نكتشفُ أننا قد اعتدنا الدم!. أو أننا في الحد الأدنى، تآلفنا مع البقع الحمراء التي تتجمعُ تحت الأجساد المستلقية باستسلام فوق الإسفلت!.
كاريكاتير
عداد الزوار