آخر تحديث بتاريخ الاثنين 06/06/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

ديمة قندلفت تتسلم «مفتاح الموسم الجديد» من هشام شربتجي

ثلاثاء, 01/11/2011

تشارك النجمة السورية ديمة قندلفت في مسلسل المفتاح من تأليف خالد خليفة، إخراج هشام شربتجي وإنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي.
وتجسد قندلفت في العمل شخصية «لينا» التي تقول عنها في تصريح صحفي: «لينا» شابة تترك حبيبها في سورية بسبب ظروفه الصعبة والقاسية التي لا تمكنه من الزواج منها، لتزوج من شاب آخر وتسافر إلى الولايات المتحدة إلا أنها تُصدم بتصرفات زوجها وتعاني من مشاكل صعبة فتقرر تركه والعودة إلى الوطن لتبحث عن حبيبها القديم.
وأضافت قندلفت: «لينا» تحاول إعادة هذا الحب من جديد كونه أملها الوحيد الباقي في العالم لكي تعود إلى أهلها وناسها كونها رأت في الولايات المتحدة كل شيء مختلف من حيث أسلوب الحياة، فأرادت أن تعود إلى الحياة الجميلة والحب الصافي والبساطة في بلدها وعلى الرغم من أن «لينا» تجد حبيبها إلا أنها تفشل في الارتباط به من جديد، ما يؤدي إلى زهدها في الدنيا كلها.
ويعالج المسلسل جملة من المفاهيم والقيم الحياتية كالحب والزواج والشرف والأمانة ليثبت هشاشتها عند امتحانها في الواقع، ويقدم طرحاً لأشكال مختلفة من الفساد الاجتماعي والاقتصادي وعلاقتها وثيقة الصلة بالقانون، وأساليب التكيف مع القوانين وليّها من قبل البعض لخدمة مآرب خاصة.
وعن رأيها بالعمل بشكل عام قالت قندلفت: العمل جميل وخطوطه متكاملة وشخصياته كلها جميلة وغنية وأنا سعيدة بخوض غمار تجربة جديدة مع المخرج الكبير هشام شربتجي.
يذكر أن النجمة السورية ديمة قندلفت سبق أن تعاونت مع المخرج هشام شربتجي في مسلسلي «رياح الخماسين» و«جرن الشاويش».
يشار إلى أن النجمة السورية ديمة قندلفت قد شاركت في عدد من الأعمال الموسم الماضي وهي صبايا 3، تعب المشوار، بقعة ضوء، بالإضافة إلى انتهائها من تصوير دورها في فيلم العاشق مع المخرج عبد اللطيف عبد الحميد. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 565

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
نقدياً، تمرضُ النصوص مثل البشر، فتُصاب بالفضيحة أو المراءاة والتواطؤ، ما يتطلب نقلها إلى غرف الإنعاش على جناح السرعة. النصوص تموت إذا نقصت فيها كميات الأوكسجين والحيوية والنُبل!.
كاريكاتير
عداد الزوار