آخر تحديث بتاريخ الاثنين 21/11/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

الوطـــن أو المـــوت.. سـننتصــر خمسون عاماً على استشهاد تشي غيفارا

ثلاثاء, 10/10/2017

تلك العبارة التي حرص تشي غيفارا على اختتام خطاباته بها، كانت تؤكد أن النضال صار أوسع من الصراع الطبقي، وأن تحرير "سانتا كلارا" سيكون له الدور الأبرز في تحويل "تشي" إلى رمز من رموز الثورة في العالم أجمع.. تشي بصورته القاتمة المظللة بالأسود وشاربيه المتناثرين على الخدود اللاتينية والعينين المحدقتين في البعيد، ظل قادراً في كل مرة على سحر قلوب الجماهير بعبارته القوية: الوطن أو الموت.. سننتصر، لقد تصدر حائط الغرفة عندي، إلى جانب الشهيد المعلم سعاده والاستشهاديين سناء ووجدي وابتسام ومالك.. وكانت سعاده للثورة القومية الاجتماعية بالأولى، تؤكد التجدد والنهوض في الحركة القومية الاجتماعية التي تحملها أبعادها الإنسانية أيضاً لأن لسورية رسالتها للعالم أجمع.. هذه المعاني كانت تصنع قواسم مشتركة مع غيفارا الثائر الثلاثيني الذي قضى على يد جندي بوليفي وبقي في حفرة إلى أن تم انتشاله منها ثم نقل إلى كوبا حيث انتصب عالياً في تمثال البرونز إلى جانب مثواه الذي استقبل ملايين الناس خلال فترة بسيطة!.
ما الذي بقي من غيفارا في زمن العولمة والتكنولوجيا والاتصالات التي سلبت عقول الناس؟ هل مازال الفكر الثوري يحافظ على نبضه القوي مثلما كان عليه الأمر سابقاً، وهل يمكن لخمسين سنة على استشهاد تشي أن تعيد البريق للون الأحمر من جديد؟. في جميع الأحوال فإن الملايين في العالم يحيون ذكرى الثائر الأرجنتيني الذي أراد تصدير الثورة وكان يعرف أنه سيلقى حتفه في إحدى الجولات.. رجل يحفظه فلاحو سانتا كلارا جيداً، بسيجاره وقبعته المائلة.. إنه تشي الثائر الذي لا يموت!. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 771

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
انقطاع الانترنت يظهر في كل مرة، حجم الوحشة التي تعيشها البشرية، تلك الشبكة التي رُبطت في البداية بالغزو الثقافي والعولمة وسرقة المعلومات، تظهر اليوم مثل الأم الحنون التي تفتح ذراعيها دون مقابل من أجل استقبال الجميع بالأحضان والتربيت على أكتافهم وإهدائه
كاريكاتير
عداد الزوار