آخر تحديث بتاريخ الاثنين 25/04/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

أخبار ثقافية وفنية

اثنين, 31/01/2011

الموسيقار الراحل معن دندشي

ينتمي الموسيقار معن دندشي الذي غيّبه الموت قبل أيام عدة إلى مدرسة الغناء الشعبي والتراثي الممزوج بروح الأصالة السورية والتي تؤكدها الملامح الخاصة لتجربته الموسيقية والغنائية، إذ إنه لم يكن من الأصوات المميزة والمعبرة فحسب، وإنما كان صاحب إرادة قوية تجلت في سعيه وإصراره على إثبات أصالة تجربته الموسيقية وحضوره الغنائي الذي يملكه. تعلق الفنان دندشي المولود في تلكلخ عام 1927 بالموسيقا منذ طفولته، ساعده في ذلك نشوؤه في بيت يهتم بالتراث والأدب والفنون، إذ إنه الابن الثالث لأب كتب الشعر الفصيح والعامي وأم تملك صوتاً عذباً وتتقن العزف على آلة العود وإخوة يتمتعون بأصوات جميلة وآذان موسيقية فضلاً عن أخته التي ألفت الكثيرمن أبيات اللالا والأغاني الشعبية المعروفة في سورية.

 

معرض تل حلف الأثري في برلين

افتتح في العاصمة الألمانية برلين معرض تل حلف الأثري الهام في متحف برغامون الشهير وسط حضور جماهيري كبير تجاوز ألفي زائر. وأكد الدكتور رياض عصمت وزير الثقافة في كلمة له خلال حفل الافتتاح أهمية العلاقات السورية الألمانية في مجالي التنقيب والاستشراق، مشيراً إلى جهود الحفريات الأثرية الرائدة منذ عام 1911 للعالم الألماني البارون ماكس فون أوبنهايم الذي اكتشف آثار تل حلف بالقرب من الحسكة، وكذلك كتابات المستشرقين زيغريد هونكه وآن ماري شيمل. كما بحث وزير الثقافة خلال لقائه في معهد الدراسات الأثرية مع كل من الدكتور غيركه مدير المعهد ونائبه الدكتور إيشمان وكذلك الدكتور هيرمان بارتسينغر رئيس مؤسسة التراث الثقافي البروسي ونائبه الدكتور غونتر شاورته والدكتور بياتا سالجه أوجه التعاون المشترك في مجال الآثار والمتاحف وتبادل الخبرات في مجال التعليم العالي لطلبة الآثار وبالأخص في مجال الترميم والحفظ.

 

14 دولة في المعرض الدولي الرابع لفنون الأطفال

افتتح في صالة مديرية التربية للفنون بمحافظة الرقة المعرض الدولي الرابع لفنون الأطفال بمشاركة 14 دولة عربية وأجنبية بما فيها سورية. ويضم المعرض أكثر من 150 لوحة رسمها أطفال تتراوح أعمارهم بين ست سنوات واثنتي عشرة سنة وركزوا فيها على موضوعات تتعلق بمضار التدخين ونظافة البيئة، وعبروا بحساسيتهم الطفولية المرهفة عن مواقفهم من العادات السيئة التي يمارسها البعض وتؤدي إلى الضرر بصحتهم وجمالية بيئتهم وأهمية حمايتها من الملوثات. ويهدف هذا المعرض إلى نشر الثقافة الفنية ويشكل فرصة لتبادل الخبرات بين الأطفال واكتسابهم المعارف والمهارات من خلال الاطلاع على تجربة أترابهم من الدول العربية الشقيقة والأجنبية الصديقة المشاركة في المعرض لهذا العام والبالغ عددها 14 دولة.

 

21 لوحة في معرض اسطنبول والطبيعة بحلب

ضم المعرض الذي أقامته مديرية ثقافة حلب بعنوان اسطنبول والطبيعة للفنان التركي ويفريم أربيل 21 لوحة من القطع الكبير أظهرت أجزاء من مدينة اسطنبول تمازجت فيها الألوان الممزوجة مع اللونين الأبيض والأسود. وبين أربيل أن اختيار هذا العنوان جاء للتعبير عن مدينة اسطنبول لكونها جزءاً من الحياة التي يعيشها وأنه استخدم في لوحاته الألوان الباردة وخصّ كل لوحة بصورة تشعر المتلقي بالانسجام معها فور مشاهدتها.

 

تجارب شعرية لصحفيات شاعرات في كاتب وموقف

خصصت ندوة كاتب وموقف في ثقافي أبو رمانة لمناقشة نماذج من التجارب الشعرية لشاعرات يعملن في الصحافة اليومية، حيث استضاف فيها معد الندوة عبد الرحمن الحلبي كلاً من الصحفيات سعاد جروس ونضال حمارنة وسوزان إبراهيم. واعتبر الحلبي أن النصوص التي كتبتها الصحفيات الثلاث ضمن المجموعات الشعرية التي أصدرنها حتى الآن تعبر عن حالة خاصة برزت فيها أدوات جديدة في إبداع القصيدة الأنثوية. وبيّن أن قصائد الدواوين جاءت مشحونة بالوجع الأنثوي وقادرة على التعبير عن مباهج الأنوثة ضمن خصوصية ذات صلة بطبيعة الأنثى. ورأى الحلبي أن الرجل كان حاضراً في قصائد الصحفيات الثلاث بصورة مبهجة وكان غيابه متعباً بنسب متفاوتة، كما كان للحب حضوره اللافت في هذا العطاء وبصورة خارجة عن المألوف عند معظم الشاعرات، مضيفاً إن ثمة نظرة جديدة للعشق في تلك القصائد. وقال: إن نصوص الشاعرات تطرح في ثناياها موقفاً غاضباً مما تحتويه صناديق الجدات من الموروث القديم.

 

اختتام الفعاليات السورية في معرض مدريد السياحي الدولي

اختتمت فعاليات معرض فيتور السياحي الدولي 2011 في العاصمة الإسبانية مدريد الذي شاركت فيه سورية ضمن 166 دولة و10500 شركة موزعة على 10 مبان على مساحة 75 ألف مترمربع. وشهد الجناح السوري إقبالاً كبيراً من زوار المعرض بمختلف الجنسيات لما تميز به من ديكور وتصميم لافت وعرض لوحات وصور ومنشورات سياحية وثقافية على مساحة 250 متراً مربعاً وبمساهمة 17 جهة سياحية من مكاتب سياحة وسفر وغرف سياحة وفنادق تعكس الغنى الحضاري والتاريخي لسورية. وشاركت وزارة السياحة في معرض فيتور في إطار خطتها الترويجية لسورية كمقصد سياحي متميز في السوق الأوروبية والعمل على تكثيف الجهود الترويجية بأهم العواصم العالمية من أجل إبراز الصورة الحضارية لسورية.

 

أطفال حي ساروجة يزيّنون جدران مدرستهم بأعمال فنية

تزين مدخل مدرسة حي ساروجة في دمشق القديمة بأكثر من 20 عملاً تشكيلياً مشغولاً بخامة الإسمنت، هي حصيلة نتاج ورشة فنية نفذها محترف شغل وفن وشارك فيها 15 طفلاً خلال العطلة الانتصافية في الحي نفسه تحت عنوان ورشة تشكيل إسمنت خاصة بالأطفال. وظهرت على الأعمال المنجزة التي تم جمعها ضمن كادر كبير فضاءات خيال الأطفال المفتوحة على الأمل والمعبرة عن رؤاهم الخلاقة للأفكار الإبداعية من خلال رسومات الأنهار والطبيعة الحية والبيوت الدمشقية وحاراتها بذهنية استطاعت التعامل مع خامة الإسمنت لتكون طيّعة بين أياديهم وتتحول إلى مادة حية للفنون. ذكر أن محترف شغل وفن هو فضاء مستقل ومفتوح في قلب مدينة دمشق في سوق ساروجة يهدف إلى تفعيل دور النحاتين السوريين من خلال تنشيط وتحفيز عمل النحت وتوسيع مجالاته ومحاولة توظيفه لخلق علاقة أفضل مع المدينة المحيطة به وهو أحد المشاريع المحتضنة لدى روافد المشروع الثقافي لدى لأمانة السورية للتنمية في إطار حاضنة المشاريع الثقافية.

 

ألحان البايب أورغن بمرافقة قراءة أدبية في دار الأوبرا

قدم العازف الروسي يفغيني أفرامنكو أمسية موسيقية لآلة البايب أورغن بمرافقة قراءة أدبية باللغة العربية للراوي السوري نضال شمعون الذي قرأ نصاً أدبياً بعنوان «متاهة العالم وجنة القلب» لجان آموس مومنسكي مع ألحان للمؤلف الموسيقي بيتر إيبن وذلك على مسرح الأوبرا بدار الأسد للثقافة والفنون بدمشق. وتناوب العازف أفرامنكو والراوي نضال شمعون في العزف والقراءة لتأتي الألحان مكملة للكلمات ومتناسبة مع مضمون النص وهو عبارة عن قصة أدبية تعكس رؤية مومنسكي للحياة وفلسفته الخاصة، أما لغته فهي أقرب للمباشرة والبساطة وتحمل بعض الرموز والدلالات والتلميحات، حيث يدور النص حول علاقة الإنسان مع الوجود وطبيعته المكونة من الخير والشر الذي يخفيه وراء أقنعة تظهره دائماً بأجمل صورة أثناء تفاعله مع الآخرين. يشار إلى أن يفغيني أفرامينكو ولد في روسيا عام 1980 وتخرج عام 2004 من كونسيرفتوار موسكو الحكومي.. تشايكوفسكي اختصاص أورغن وبيانو وصف كمنجان أول وموسيقا حجرة، إضافة إلى تدريس الأورغن والبيانو، نال في 2009 جائزة خاصة من كاتدرائية دوم في كالينيغراد في مسابقة تاريفيدييف الدولية لعازفي الأورغن.

 

سعد مينا ينتقد الكوميديا السورية

عبّر الفنان سعد مينا عن سعادته بالمشاركة في مسلسل «صايعين ضايعين»، كاشفاً أنه كان يشعر بالخوف من هذه التجربة كونها أول مشاركاته الكوميدية، وجاءت بعد مداولات بينه وبين صديقه المخرج صفوان نعمو. وقال مينا إن دوره في العمل يشكل نموذجاً مختلفاً عن باقي الأدوار، فهو لحّام يتخلى في لحظة من اللحظات عن كونه إنساناً، فيتحول إلى مجموعة من التصرفات الخالية من أي منطق بشري، وقال: «الدور لا يحمل أي مواقف مضحكة، بل إنه جدّي أكثر من اللازم، وهو ما يمكن أن يحقق مفارقة مضحكة في العمل». كما أكد مينا أن سبب غيابه عن الكوميديا هو ندرة النصوص الكوميدية في سورية، وحلول كوميديا الكاركتر بدلاً منها، وهذا ما اعتبره مينا دليل فقر، فالدراما السورية وصلت إلى العالم العربي من خلال كوميديا النص التي قدمها الفنانون الكبار أمثال دريد لحام ونهاد قلعي وغيرهم، الذين كانوا يستخدمون شخصياتهم العادية، ولكن قدموا نصوصاً مميزة.

 

مادلين صبيح اسم جديد في التمثيل..

تشارك الممثلة الشابة مادلين صبيح في مجموعة من الأعمال الجديدة، منها الجزء الثاني من «الدبور» ، «يوميات مدير عام 2». وأعربت مادلين عن سعادتها في المشاركة مع المخرج الشاب تامر اسحق في «الدبور 2»، مشيرة إلى أن دورها في العمل مختلف ولطيف، فهي تجسد شخصية جديدة في هذا الجزء، وتلعب دور خادمة تحاول تسميم مخدومها. كما أكدت مادلين أنها تجسد إحدى شخصيات موظفي المديرية في «يوميات مدير عام 2» الذي بدأ المخرج زهير قنوع بتصويره مؤخراً، كما أنها ما زالت في مرحلة المفاوضات مع فريق مسلسل «دليلة والزيبق» للمخرج سمير حسين. مادلين هي راقصة باليه ورقص تعبيري، إلا أنها أكدت أن ما دفعها باتجاه التمثيل هو حبها الكبير لهذه المهنة، التي تتمنى أن تنجح فيها.

 

مروى الأطرش.. نجمة سورية في فيلم هوليودي

عبّرت الفنانة الشابة مروى الأطرش عن سعادتها الكبيرة بأن وقع الاختيار عليها لتجسد شخصية الفنانة الراحلة أسمهان في فيلم هوليودي من فكرة والدها المخرج ممدوح الأطرش وكتابة عدد من السيناريست الأميركيين وإخراج د.زياد حمزة. قالت مروى إن كون الفيلم هوليودياً يعني أن طريقة طرحه وتقديمه ستكون مختلفة، مشيرة إلى أنها ستجسد شخصية الفنانة السورية الراحلة في المرحلة العمرية الصغيرة، وأن اختيارها تم بناء على الشبه بينها وبين الراحلة، بالصوت والشكل، نتيجة القرابة العائلية بينهما أولاً، ثم بناء على مقدراتها الفنية التي يعرفها المخرج جيداً. ما أكدت مروى أن الفيلم سيكون من بطولة مجموعة من النجوم الهوليوديين الكبار، إضافة إلى باقة من النجوم السوريين، كاشفة أن استعداداتها شخصياً قد بدأت لهذا الدور الذي يتطلب منها الغناء والتمثيل، والحديث باللهجة الأميركية التي تدرسها كون العمل ناطقاً بالإنكليزية. ذكر أن أول مشاركات مروى كانت في فيلم «الطحين الأسود» للمخرج غسان شميط، وكان عمرها 10 سنوات، ومن ثم فيلم «الهوية» عن الجولان المحتل، إضافة إلى مشاركتها في مسلسلات تلفزيونية عدة منها «جرن الشاويش»، و«أسير الانتقام»، و«ليل ورجال».

 

عبير شمس الدين تنتقد تفاوت الأجور في الدراما السورية

أكدت الفنانة الشابة عبير شمس الدين أن ما منعها من المشاركة في أعمال مصرية عرضت عليها هو عدم توافقها مع جدول أعمالها، إضافة إلى اشتراط المصريين على الفنان السوري البقاء في مصر طيلة أيام التصوير الذي قد يمتد إلى ثلاثة أشهر، وهو ما يمنعه أو يعوقه عن المشاركة في أعمال أخرى في نفس الموسم. اعتبرت شمس الدين أن «العمل في مصر مهم لأي فنان، وكذلك الأمر بالنسبة للعمل في أي دراما خارج بلد الفنان» معتبرة أن مشاركة أي فنان في دراما بلد عربي آخر يشكل تنويعاً مفيداً بالنسبة للجميع، وقالت: «بالنسبة لي لا أسعى للعمل في مصر دون غيرها، والعمل الجيد والمهم مغر بالنسبة لي سواء كان في سورية أو مصر أو غيرهما». ما اعتبرت عبير أننا «أصبحنا أمام دراما عربية وأعتقد أن هذا المسمى هو الأصح، لأن الدراما السورية والمصرية واللبنانية والخليجية كلها تتحدث عن المجتمع العربي، وليس هناك فرق بين العرب حتى يكون هناك فرق بين الدرامات العربية»، مشيرة إلى أن الدراما السورية مركز للدراما العربية، وهي متألقة ومتقدمة جداً، وموضحة أن التواجد الكبير للفنانين العرب خارج بلادهم أمر مهم وملفت. لكن عبير أكدت أن الدراما السورية تشهد ظلماً كبيراً في الوسط الفني على عدة أصعدة، وأهمها الأجور التي يتقاضاها الممثل في سورية، معتبرة أن هذا الفنان هو أحد أهم أسباب التألق للدراما السورية، وأضافت: «من صور هذا الظلم أنه عندما يقدم لنا دور معين، يقول لنا المنتجون إن هناك 4 أو 5 نجوم أجورهم مرتفعة، ويطلبون منا أن نقبل بأجر قليل ومنخفض قياساً بهم، ما خلق فجوة كبيرة إلى حد ما بين الممثلين في العمل الواحد على صعيد الأجر»، متمنية أن تتم معالجة هذا الأمر قريباً.

 

قدسية ينسحب من تجسيد عرفات لأسباب مادية

أكد الفنان زيناتي قدسية أنه اعتذر عن تجسيد شخصية الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات ضمن أحداث مسلسل «في حضرة الغياب» الذي يتناول سيرة الشاعر الفلسطيني والعربي الراحل محمود درويش. وأوضح قدسية أنه في اللحظات الأخيرة لم يتفق مادياً مع منتجي المسلسل، ولهذا فقد انسحب من تجسيد الشخصية. من ناحية أخرى، يمتلئ جدول الفنان الكبير بالعديد من العروض المسرحية على خشبات عدة مسارح في دمشق واللاذقية. أولها مسرحية «الرجل الدائري» التي يقوم ببروفاتها حالياً، استعداداً لعرضها على خشبة مسرح القباني بدءاً من 20 شباط/ فبراير المقبل وإلى مطلع آذار/ مارس. المسرحية من تأليف موفق مسعود، إخراج وتمثيل زيناتي قدسية، المخرج المساعد كميل أبو صعب، التعاون الفني قصي قدسية، أعمال النحت والأزياء والديكور موسى هزيم، تصميم الإنارة غسان حميدي.

 

برعاية وزارة الثقافة اللبنانية

يتشرف دار فكر للأبحاث والنشر بدعوتكم لحضور ندوة حول كتاب.

آدم وتاء الغواية.

للشاعرة سناء البنا.

المشاركون: النائب الدكتور مروان فارس.

... الأب أنطوان ضو.

الشاعر طارق آل ناصر الدين.

الزمان: الإثنين في 31/1/2011 الساعة السادسة مساءً.

المكان: بيروت قصر الأونيسكو، يلي الندوة توقيع الكتاب. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 527

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
لو أنهم يتركون للشعراء هندسة الشوارع والحدائق والبرندات، لارتفعت الذائقة الجمالية إلى أقصى حد، فالواضح أن هناك معاناة من فقر المخيلة لدرجة أن الإنسان أصبح يبحث عن مشهد رائع يجعله يصرخ من كل قلبه: يا اللـه لكن دون جدوى للأسف، كأن هناك من يتعهد البشاعة ف
كاريكاتير
عداد الزوار